هذه تفاصيل رسالة توصل بها رجال ونساء الأمن بالناظور من عبد اللطيف الحموشي


ناظور24 / متابعة


نوه عبد اللطيف الحموشي، المدير العام للأمن الوطني ومراقبة التراب الوطني، بالجهود التي بذلها رجال ونساء الشرطة بالناظور لتأمين ليلة رأس السنة بمختلف النقط والمدن والتابعة للمنطقة الإقليمية المرؤوسة من لدن إلياس أموكان الذي تمت ترقيته مؤخرا إلى رتبة مفتش عام.

وأشاد الحموشي، في مذكرة توصلت بها المنطقة الإقليمية للأمن الوطني بالناظور، بالإضافة إلى جميع المصالح المركزية واللاممركزة، بـ"التعبئة الشاملة والإنخراط الجدي لكافة موظفي وموظفات الشرطة، في إنجاح العمليات النظامية لتأميس رأس السنة الميلادية الجديدة وضمان العبور الآمن نحو عام 2022".

ووفقا لنص الرسالة، فقد ثمن عبد اللطيف الحموشي، الجهود المبذولة من طرف مختلف مصالح المديرية لصون أمن المواطنين وحماية ممتلكاتهم، وهو ما ساهم حسب المدير العام للأمن الوطني في إنجاح مخططات العمل الأمنية بمناسبة رأس السنة الجديدة.




وقد تميزت نهاية 2021، بالمزاوجة والحرص على تحقيق هدف مزودج، يتمثل في حماية الأمن والنظام العامين من جهة، والحرص على تنفيذ التدابير الاحترازية المعتمدة من طرف السلطات الحكومية لمنع تفشي فيروس كورونا المستجد مما يضمن الأمن الصحي للمواطنين والمواطنين من جهة أخرى.

وقال الحموشي، مخاطبا جميع رجال ونساء الأمن الوطني "إنني أجدد شكري وعرفاني لكم، لما برهنتم عليه من تضحية ونكران للذات، و أهيب بكم مواصلة العمل بنفس الجدية والالتزام المعهودين فيكم، خدمة للرسالة الأمنية النبيلة التي أنتم مؤتمنون عليها، متمنيا لكم بهذه المناسبة سنة ميلادية سعيدة زاخرة بالصحة والسلامة ومفعمة بالهناء والحبور".

جدير بالذكر، أن المديرية العامة للامن الوطني، اعتمدت مخطط عمل مندمج لمواكبة رأس السنة الميلادية الجديدة، حيث راهنت بالأساس على الاستباقية والتغطية الشاملة والمكثفة والحضور المعقلن في الشارع العام.

وعلى المستوى الوطني، فقد تم تنصيب أزيد من 244 نقطة مراقبة في مداخل ومخارج المدن، فضلا عن نشر دوريات شرطية على مدار الساعة في مختلف الحواضر المغربية، وهو نفس الشيء بالنسبة لإقليم الناظور الذي عاش نفس الوتيرة حيث جرت تغطية جميع مداخل المدار الحضري التابع للمنطقة الإقليمية.

جدير بالذكر، أنه بالإضافة إلى تأمين مداخل المدن والمناطق الحضرية وتنظيم دوريات مستمرة وحظر التجوال ومنع الاحتفالات من الساعة الثانية عشرة ليلا إلى غاية السادسة من صباح فاتح يناير، فقد استقبلت شرطة الناظور، العام الجديد 2022، بليلة بيضاء خصصتها لحراسة المنشآت السياحية والفندقية بالمدينة، بالإضافة إلى المباني التابعة للهيئات الدبلوماسية الأجنبية، وذلك لحمايتها من أي هجوم مرتقب تزامنا مع الاحتفال برأس السنة الميلادية.


تعليق جديد
Twitter