حكومة أخنوش تتعهد بإحداث صندوق للأمازيغية بميزانية تصل إلى مليار درهم


متابعة


تعهد رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، ضمن البرنامج الحكومي الذي قدمه أمس الاثنين أمام أعضاء البرلمان بغرفتيه، بتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية، من خلال إحداث صندوق خاص، بميزانية تصل لمليار درهم بحلول سنة 2025.

ووفقا للبرنامج الحكومي، الذي اطلعت تليكسبريس على نسخة منه، فإن الحكومة ستحدث صندوقا لتمويل ورش تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية، ابتداء من سنة 2022، كآلية مالية للدولة من أجل إدماج الأمازيغية في مجالات التعليم والتشريع والمعلومات والاتصال والإبداع الثقافي والفني، فضلا عن استعمالها في الإدارات وفي مجموع المرافق العمومية.

وأكدت الحكومة، في برنامجها، على أن هذا الصندوق سيعمل على تعزيز العدالة الثقافية واللغوية، على غرار آليات التمويل التي تعبأ في كل مرة كروافع إدماج للسياسات العمومية من أجل التنمية الاجتماعية والمجالية.

موارد هذا الصندوق، حسب ما جاء في البرنامج الحكومي، ستأتي من ميزانية الدولة، التي ستصل إلى 1 مليار درهم ابتداء من سنة 2025.

وسيتم تعزيز حكامة الصندوق بإحداث لجنة استشارية وطنية ولجان استشارية جهوية تضم ممثلي القطاعات الوزارية المعنية وتنفتح على شخصيات لها إلمام بالثقافة الأمازيغية.

وشددت الحكومة على أن القانون التنظيمي للأمازيغية، يؤكد بقوة وحزم مكانة الأمازيغية ومساهمتها في العروة الوثقى للهوية المغربية المتعددة الروافد.


تعليق جديد
Twitter