الجزائر: تحطم مروحية عسكرية ومقتل طاقمها بعين الدفلى


تحطمت مروحية عسكرية جزائرية من طراز MI-171، مما أسفر عن مقتل طاقمها المكون من 3 أشخاص.

وأفادت وزارة الدفاع الجزائرية في بيان، اليوم، بأن طائرة مروحية من طراز MI-171، تحطمت أثناء مهمة تدريبية مبرمجة، بضواحي العطاف بولاية عين الدفلى”، شمالي الجزائر، مما أسفر عن مقتل طاقمها المكون من 3 أشخاص. وقد أمرت السلطات بفتح تحقيق فوري لمعرفة أسباب وملابسات الحادث.

وقالت وزارة الدفاع في بيان بثّه التلفزيون الحكومي إنّه “إثر مهمة تدريبية مبرمجة تحطمت مساء اليوم (الاثنين) مروحية من نوع “أم أي 171″ بضواحي العطاف بولاية عين الدفلى، حيث أسفر هذا الحادث الأليم عن استشهاد طاقم المروحية”. وأوضح البيان أنّ القتلة هم “العقيد مناري مراد والرائد دحماني موسى محمد والرقيب شبوع أسامة”.

ويذكر ان الجزائر تتوفر على اسطول عسكري متهالك، ففي دجنبر 2020 قُتل ثلاثة ضباط في البحرية الجزائرية في حادث تحطم مروحية قبالة تيبازة قرب الجزائر العاصمة.

وفي يناير من نفس السنة تحطّمت طائرة عسكرية مقاتلة خلال طلعة تدريبية ليلية في شرق البلاد ما أدى إلى مقتل طيارَيها. وأسفر حادثا مروحيتين عسكريتين في مايو ويونيو 2017 عن مقتل خمسة أشخاص.

وتعود أسوأ كارثة جوية حديثة إلى أبريل 2018 عندما تحطمت طائرة نقل عسكرية روسية من طراز إليوشن-76 بعيد إقلاعها من قاعدة بوفاريك في جنوب الجزائر العاصمة، ما أسفر عن مقتل 257 شخصاً معظمهم من العسكريين وأفراد عائلاتهم.


تعليق جديد
Twitter