البنيات التحتية خلال سنة 2024.. مشاريع جديدة لتطوير الطرق الرابطة بين المدن


من المقرر أن تعيد مشاريع تطوير الطرق بين عدة مدن مغربية تشكيل مشهد النقل في عام 2024.

ووفقًا لآخر التحديثات من مجلة World Highway، تهدف هذه المشاريع إلى تخفيف الازدحام وتعزيز الالتقائية والمساهمة في الحيوية الاقتصادية.

وحسب المجلة، فإنه من المقرر انطلاق الأشغال في الطريق السيار الجديد الذي سيربط بين برشيد وتيط مليل إلى جانب بناء الطريق الالتفافي للدار البيضاء. وبالتزامن مع ذلك، ستنطلق الجهود في الأجزاء الأخيرة من الطريق السيار الذي يربط برشيد بالدار البيضاء.

وأضافت أن المنطقة الجنوبية للدار البيضاء، خاصة حول مطار محمد الخامس الدولي، شهدت اختناقات مرورية كبيرة خلال ساعات الذروة، حيث من المتوقع أن تساهم مشاريع الطرق المبرمحة في تخفيف الازدحام في هذه المنطقة المحورية اقتصاديا.

ومن الجدير بالذكر أن الخطط جارية لإنشاء طريق سريع كبير بتكلفة 494 مليون دولار سيربط بين الدار البيضاء والرباط، ويمتد على مسافة 60 كيلومترًا. ومن المقرر أن يتم الانتهاء من الطريق، الذي تتم إدارته بشكل مشترك من قبل وزارة الداخلية وطرق المغرب (ADM)، بحلول عام 2026.

ويكتسب هذا المشروع أهمية خاصة حيث أن الطريق السريع الجديد سيمر بالقرب من ملعب بن سليمان، المقرر أن يكون أحد الملاعب لكأس الأمم الأفريقية 2025 والمشاركة في استضافة كأس العالم 2030.

وحسب المجلة، فإنه لتسهيل تنفيذ هذه المشاريع، سيتم زيادة ميزانية شركة الطرق السيارة بالمغرب لعام 2024 بنسبة 3% لتصل إلى 375.4 مليون دولار مقارنة بالعام السابق.